27738065 2 02+ عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

للتنمية الروحية

تأملات روحية و إختبارات و موضوعات متنوعة من هم حولنا

مــاذا فــي الـعـــام الـجـديــد ؟

نضع في العام الجديد اهدافاً خاصة

“لان مهما كانت مواعيد الله فهو فيه النعم وفيه الآمين لمجد الله بواسطتنا”( 2كو 1: 20 )

يتطلع كل انسان مع بدء العام الجديد إلى وضع اهداف عظيمة. نضع في العام الجديد اهدافا خاصة كل منا يريد:

1. الاستمتاع بعلاقات جديدة مثمرة.
2. الاستمتاع بقضاء وقت اطول مع اعضاء الاسرة
3. الامتلاء من الروح القدس والحياة في الملء والبركة.
4. ان تكون حياته شاهدا امينا عن الرب يسوع المسيح
5. ان تكون له بنية قوية متكاملة الانشطة.
6. أن تكون له فرصة صلاة وتأمل أكبر ويستمتع بحضور الله الدائم.
7. أن يحتفظ بصحة جيدة، يفقد الوزن الزائد ويقلل من تناول الطعام ويمارس الرياضة.
8. ان يحسًن من مستقبله ويحصل على المزيد من التعليم، ان يعرف امورا جديدة ويدرس أكثر
9. ان يحسًن من مستواه الاقتصادي ويحيا بلا ديون.
10. أن يقوم بتوزيع النبذ الخلاسية لكل من يتقابل معه
11. ان يقوًي مستواه الفكري. يفكر ايجابيا ويبتسم دائما ويقضي يومه في الفرح، السرور والضحك.
12. أن يكتشف ثقافات وحضارات جديدة.
13. أن يكون في تواصل أفضل مع الاسرة وتحسين قدراته الاجتماعية وعلاقته بالمجتمع
14. أن يمارس مهارات الرحمة والشفقة على الفقراء والمحتاجين.
15. ان ينطلق لسانه في تسبيح الله طول العمر
16. أن يؤدي عمله الحالي بطريق أفضل ويحصل على فرص اوفر في العمل
17. تنظيم حياته النفسية ليحيا بدون ضغوط ويعيش مستقلا.
18. قضاء وقت اطول مع الكتاب المقدس
19. القيام برحلات للكرازة بالإنجيل
20. القيام بعمل تطوعي في إحدى الهيئات الخيرية.

مصادر تحقيق الاهداف:

“والقادر ان يفعل فوق كل شيء اكثر جدا مما نطلب او نفتكر بحسب القوة التي تعمل فينا “(أف 3 : 20 )
· التمسك بكلمة الايمان
· التمسك بالنجاح والصحة
· التمسك بالوعود الكتابية

يقدم الله لنا مكافأته السخية لضمان السعادة الشخصية والصحة والنجاح، طالما نحن نتمسك بوعوده
تتبني هذه الوعود شريحة كبيرة من البشر والمجتمعات الكنسية وينادي بهذه المبادئ افضل الكتب رواجا في العالم المسيحي واعظم البرامج التلفازية التي تبث علي مدار اليوم والتي تتابعها الملايين

مواعيد تحقيق الاهداف:

1 -أخذ مائة ضعف: “فأجاب يسوع وقال: «الحق أقول لكم:ليس أحد ترك بيتا أو إخوة أو أخوات أو أبا أو أما أو امرأة أو أولادا أو حقولا، لأجلي ولأجل الإنجيل، إلا ويأخذ مئة ضعف الآن في هذا الزمان، بيوتا وإخوة وأخوات وأمهات وأولادا وحقولا، مع اضطهادات، وفي الدهر الآتي الحياة الأبدية” (مر 10: 29- 30) المكافاة بمئات والاف الاضعاف هي الشركة مع المؤمنين في كل العالم. لكن كثيرون يكونون أولين يصبحون أخرين والأخرين أولين.

2- استجابة الصلاة: “لستم تمتلكون لأنكم لا تطلبون” (يع 4: 2) ان كنا لا نملك فالسبب هو اننا لن نصلي الوقت الكافي ولا ننال لأننا نطلب رديا لنفق في ملذاتنا، لكن عندما نصلي مؤمنين بان الله يسمع صلواتنا فلن يكون هناك عدم استجابة

3 - التمتع بالسعادة الحقيقية
لأعطيهم جمالا عوضا عن الرماد ودهن فرح عوضا عن النوح ورداء تسبيح عوضا عن الروح اليائسة” (أش 61: 1 – 3 )

4 - التمتع بالصحة الجسدية والنفسية: “ايها الحبيب في كل شيء اروم ان تكون ناجحا وصحيحا كما ان نفسك ناجحة” (3يو2) الصحة الجسدية لا تنفصل عن النمو الروحي طالما ان المؤمن يعيش الايمان الحقيقي. فلا بد ان يتمتع بالبركات الارضية.

5 - التمتع ببركات أكثر: “هاتوا جميع العشور الى الخزنة ليكون في بيتي طعام وجربوني بهذا قال رب الجنود ان كنت لا افتح لكم كوى السماوات وافيض عليكم بركة حتى لا توسع” (ملا 3: 10)

6 - التمتع بوعد الله لإبراهيم: يتمسك المؤمنون بالبركة التي وعد بها الله ابراهيم
“لتصير بركة ابراهيم للأمم في المسيح يسوع لننال بالإيمان موعد الروح” (غل 3: 14)ولا عجب انهم ينالون ما يتمسكون به.

7 -الحياة الافضل: “السارق لا يأتي الا ليسرق ويقتل ويهلك اما أنا فقد اتيت فتكون لهم حياة ويكون لهم افضل” (يو10: 10) . ذكر الرب يسوع هذه الاقوال في مثل الراعي الصالح الذي يدعو الخراف الخاص بأسماء وفي هذا المثل مقارنة بين الراعي الصالح والرعاة الذين سبقوا المسيح. فيه وعد المسيح بالحياة الافضل لخاصته الذين يعرفهم ويتبعونه.

8 - الشفاء الدائم: “تأديب سلامنا عليه وبجرحه شفينا” (أش 53: 5) كانت هذه نبوءة عن فداء المسيح علي الصليب. خطة الله لنا في محبته ورحمته العظيمة ان نعيش اصحاء طوال الحياة

9 - عدم الإفتقار: لان المسيح افتقر لأجلنا.” فإنكم تعرفون نعمة ربنا يسوع المسيح انه من اجلكم افتقر وهو غني لكي تستغنوا أنتم بفقره”( 2كو 8: 9)
يشير بولس هنا إلي افتقار المسيح مع كونه ابن الله افتقر برغبته ولبس ثوب بشريتنا وتجسد.

10 - الله يصنع كل ما نطلبه منه: ” ان سألتم شيئا باسمي فاني افعله” (يو 14: 14 ) يتحدث الرب يسوع بهذا لكي يشجع تلاميذه لنشر انجيل ملكوته. وفي نفس الوعد نري “ان كنتم تحبونني تحفظوا وصايا.

11 - المواعيد العظمى والثمينة: “اللذين بهما قد وهب لنا المواعيد العظمى و الثمينة لكي تصيروا بها شركاء الطبيعة الالهية هاربين من الفساد الذي في العالم بالشهوة” (2 بط 1 : 4 )

12 - النجاح: "لأني عرفت الافكار التي انا مفتكر بها عنكم يقول الرب افكار سلام لا شر لأعطيكم آخرة ورجاء.” (أر 29: 11 ) الله يرغب ان يستردنا ويعوضنا بكل نجاح

مرات القراءة: 186 آخر تعديل الأربعاء, 24 يناير 2018 08:18

جمعية خلاص النفوس

المقر الرئيسي - جمعية شبرا

تواصل معنا

العنوان : 12 ش قطة – شبرا- القاهرة

التليفون : 27738065 2 02+

بريد الالكتروني : عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

 

أحدث التأملات / الاختبارات

تجدنا في الفيسبوك

الانضمام إلى قائمة المراسلات

ادخل بريدك الإلكتروني للاشتراك في قائمة البريد الإلكتروني